بدور القاسمي تشهد الإعلان عن أسماء الفائزات بجائزة “ببلش هير” للتميّز في بولونيا

التواصل الإجتماعي

59,156FansLike
6,273FollowersFollow
5,803FollowersFollow

نشرة الأخبار

شهدت الشيخة بدور القاسمي، مؤسسة مبادرة “ببلش هير” الرامية إلى مساعدة النساء على تجاوز التحديات المهنية التي تعترض طريقهن في قطاع النشر، الإعلان عن أسماء الفائزات بالدورة الافتتاحية من جائزة “ببلش هير” للتميّز، التي تحتفي بالنساء المتميّزات ممن أحدثن فرقاً إيجابياً واضحاً في صناعة النشر.

جاء ذلك في حفل خاص أقيم خلال فعاليات معرض بولونيا لكتاب الطفل 2024، في مدينة بولونيا الإيطالي، حيث أشادت الشيخة بدور القاسمي بالفائزات والمشاركات في الجائزة، وتوجهت بالشكر إلى أعضاء لجنة التحكيم، التي ضمت نخبة من الخبراء في صناعة النشر والأدب والثقافة، على جهودهم والتزامهم الراسخ بتقييم الترشيحات كافة.

وفي كلمتها خلال الحفل قالت الشيخة بدور القاسمي: “إن الجهود الاستثنائية التي استعرضتها الجائزة في دورتها الافتتاحية تلامس القلب وتشكل شهادة حية على التأثير الإيجابي الذي تحدثه المرأة في قطاع النشر على المستوى العالم، وأقول للفائزات إن مساهماتكن تركت بصمة دائمة على صناعة النشر، وقصصكن تلهمنا جميعاً للسعي نحو تحقيق التميز كما أتوجه بالشكر إلى كل المترشحات على المشاركة بالجائزة وشغفهن تجاهها، متمنية لهن دوام التألق”.

وضمت لجنة التحكيم التي أشرفت على اختيار الفائزات من بين 113 مترشحة نخبة من الشخصيات النسائية الرائدة في صناعة النشر العالمية منهن إيما هاوس، مديرة “أوريهام غروب” وأربيتا داس مؤسسة “يودا بريس” ولاتويا ويست بلاكوود مستشارة في مجال النشر والتواصل وكارولين فورتن رئيسة “كيبك أميريك إنترناسيونال” وتراسفين جيتيديتشاراك مؤسسة “سيلك وورم بوكس”.

وبعد ستة أشهر من الدراسة والتقييم والمناقشات اختارت لجنة التحكيم الفائزات من المترشحات التسع اللاتي وصلن إلى القائمة القصيرة حيث حصدت آن فرايبيل المؤسسة ومديرة النشر في “بالوما ببليشنغ” الجائزة في فئة “الابتكار” إذ أطلقت آن شبكة “الناشرة” وهي منصة رقمية مجانية لدعم الناشرات وربطهن مع مديرات البرامج وصناع القرار في سوق النشر الناطق باللغة الألمانية وتشجيع الحوار والتواصل وخلال مشاركتها في تقديم بودكاست “دي بوخير أوسيرير زوكونفت” وحرصت آن فرايبيل على توفير منصة للأصوات النسائية وتبني أفضل الممارسات في صناعة النشر وسُبل التغلب على التحديات الرئيسة التي تواجه القطاع.

وحصلت ميتيا عثمان الرئيسة التنفيذية لـ”مايوربانخي” والمديرة التنفيذية لـ”أجامي براكاشاني” على الجائزة في فئة “القيادية الصاعدة” تقديراً لجهودها القيادية في تأسيس دار نشر “مايوربانخي” لتكون أول امرأة تؤسس دار نشر لكتب الأطفال في بنغلاديش إلى جانب التزامها بمناصرة الحملات الرامية لتعزيز التنوع والفرص المتكافئة بين الجنسين في صناعة النشر سواء على الصعيد المحلي أو العالمي.

وفازت شيرلي إيفون كاربي رئيسة “كارلونج ببليشرز كاريبيان” بالجائزة في فئة “الإنجاز مدى الحياة” تكريماً لمسيرتها المهنية المشرفة على مدار 45 عاماً في قطاع النشر حيث لعبت دوراً رائداً في هذا المجال في جامايكا ومنطقة الكاريبي ودعمت تدريب الكتاب والكاتبات وجميع العاملين والعاملات في مجال النشر على الصعيدين المحلي والإقليمي وحرصت على تنمية مهارات ومعارف مجتمعات دول الكاريبي طوال مسيرتها.

وشكّل الإعلان عن أسماء الفائزات جزءاً من برنامج “ببلش هير” في مدينة بولونيا الذي تضمن خطابات ملهمة وجلسات نقاشية يومية استضافت شخصيات بارزة في قطاع النشر العالمي بالإضافة إلى جلسات تعارف وتواصل مسائية على منصة “ببلش هير”.

وتسلط جوائز “ببلش هير” للتميز الضوء على النساء الملتزمات بتطوير قطاع النشر وتمهيد الطريق أمام باقي الناشرات من خلال تقديم نموذج يُحتذى والقدرة على تحفيزهن على تحقيق أهدافهن ومساعدة بعضهن وتعزيز وعيهن بالتحديات التي تواجه الكثير من النساء العاملات في قطاع النشر.

المصدر: وام