فيلم “كثيب: الجزء الثاني” يستضيف خمسة متدربين إماراتيين موهوبين

التواصل الإجتماعي

59,156FansLike
6,273FollowersFollow
5,803FollowersFollow

نشرة الأخبار

استضاف فيلم “كثيب: الجزء الثاني” خمسة متدربين إماراتيين موهوبين أثناء تصوير لقطاته في صحراء ليوا على مدى 27 يوماً، اكتسبوا خبرةً عالمية قيّمة في الإنتاج.

وتوزَّع المتدربون على مواقع مختلفة من عملية التصوير، بدءاً من المؤثرات البصرية ووصولاً إلى دور مساعد التصوير.

وتندرج هذه الخطوة في إطار التزام لجنة أبوظبي للأفلام باحتضان المواهب الشابة وتمكينها في عالم الإنتاج السينمائي.

ويأتي هذا الفيديو القصير من إنتاج شركتي “ليجندري إنترتينمنت” و”وارنربرذرز انترتينمنت” ليستعرض خلاصة التجربة التي خاضها المتدربون موزه الدرمكي، وثريا فرزانه، وخالد الحوسني، وآمنة الدرمكي، وغنى الستي.

وتدور أحداث الجزء الثاني من فيلم “كثيب” في المستقبل البعيد، واختيرت صحراء ليوا الشاسعة في أبوظبي موقعاً لتصوير مشاهد كوكب “أراكيس” الصحراوي الشهير. وصُوِّرَت المشاهد في أكثر من 20 موقعاً في صحراء ليوا خلال شتاء 2022 بمساعدة فريق من 300 شخص من دولة الإمارات، وفريق عالمي مؤلَّف من 250 شخصاً، إلى جانب مشاركة أكثر من 500 شخص إضافي في عملية التصوير التي استمرت 27 يوماً.

يُشار إلى أنَّ فيلم “كثيب: الجزء الثاني” مُقتبَس من الرواية التي تحمل الاسم نفسه، والتي أطلقها الكاتب فرانك هربرت في عام 1965. وشارك في بطولة الفيلم النجوم تيموثي شالاميت، وزندايا، وريبيكا فيرغسون، وجوش برولين، وأوستن باتلر، وفلورنس بيو، وديف باتيستا، وكريستوفر ووكن، وليا سيدو، وسهيلة يعقوب، وستيلان سكارسغارد، إلى جانب شارلوت رامبلينغ، وخافيير باردم، وهو من إخراج فيلنوف، وتأليف فيلنوف وجون سباهتس، وإنتاج ماري بارينت وكال بويتر وباتريك ماكورميك وفيلنوف وتانيا لابوينت.

وفيلم “كثيب: الجزء الثاني” من إخراج فيلنوف وتأليفه وإنتاجه بالتعاون مع جون سباهتس في التأليف، وماري بارينت وكال بويتر وباتريك ماكورميكوتانيا لابوينت في الإنتاج، ويُعرَض في صالات السينما في لبنان ودولة الإمارات يوم الخميس 29 فبراير. وتشهد صالات السينما في المنطقة عروضاً حصرية للفيلم بدءاً من 29 فبراير ولغاية 6 مارس، قبل انطلاق عروضه على نطاقٍ أوسع يوم 11 إبريل.

المصدر:وام