المجلس الشعبي الوطني الجزائري: تنصيب المجموعة البرلمانية للصداقة “الجزائر – زامبيا”

التواصل الإجتماعي

59,156FansLike
6,273FollowersFollow
5,803FollowersFollow

نشرة الأخبار

وكالة الأنباء الجزائرية

تم يوم أمس الأحد بالمجلس الشعبي الوطني الجزائري تنصيب المجموعة البرلمانية للصداقة “الجزائر – زامبيا” لتشكل رافداً إضافياً لتطوير علاقات الصداقة بين البلدين وتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بينهما، حسب أفاد به بيان للغرفة السفلى للبرلمان الجزائري.

وفي كلمة له بالمناسبة، أوضح سليم مراح، رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والجالية بالمجلس، أن هذا التنصيب يكتسي أهمية خاصة كونه يتزامن مع الزيارة التي تقوم بها رئيسة برلمان زامبيا إلى الجزائر على رأس وفد يضم رئيس المجموعة البرلمانية للصداقة مع الجزائر، معرباً عن أمله في أن تشكل هذه المجموعة رافداً إضافياً لتطوير علاقات الصداقة بين البلدين وتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بينهما.

وأكد في ذات السياق عزم الجزائر على مواصلة الإصلاحات الطموحة التي بادر بها الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون من خلال دفع وتيرة إنجاز المشاريع الكبرى في جميع المجالات، مبرزاً رغبة القيادة الجزائرية في توطيد علاقات التعاون بين البلدين.

من جهته اعتبر محمد أمين مبروكي، رئيس مجموعة الصداقة “الجزائر – زامبيا”، أن المجموعات البرلمانية للصداقة قنوات اتصال ووسائل لتعميق الحوار هدفها تعزيز روابط الصداقة والتعاون وإتاحة الفرص لتبادل المعلومات والخبرات في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية بين البرلمانات.

كما ثمن بالمناسبة التنسيق والدعم الذي يقدمه البلدان لبعضهما البعض في البرلمان الإفريقي، خاصة فيما يخص التشاور حول المسائل الأمنية والسياسية للتصدي للتهديدات الإرهابية والمساهمة في استتباب الأمن والسلم في القارة.