منخفض جوي مبكر وموسم مطري مبشر على الأردن وبلاد الشام

التواصل الإجتماعي

59,156FansLike
6,273FollowersFollow
5,803FollowersFollow

نشرة الأخبار

انفوغراف

قال المهندس أحمد العربيد مدير المركز العربي للمناخ، في تصريح (7enews)، إن الأردن ومنطقة بلاد الشام، تعرضت لمنخفض جوي عميق ترافق مع هبات رياح باردة قوية، ذات منشأ قطبي تمركزت شمال شرق البحر الأبيض المتوسط، مما أدى إلى تشكل منخفض جوي عميق فوق جزيرة قبرص.

وأضاف المهندس العربيد أن تأثير المنخفض بدأ منذ الأحد ولايزال تأثيره مستمراً بأمطار غزيرة وعواصف رعدية، شملت مختلف مناطق بلاد الشام.

وأردف العربيد قائلاً: “إن كمية الأمطار التي تم تسجيلها منذ بداية فصل الخريف حتى الآن قد ارتفعت وتجاوزت معدلاتها العامة في شهر نوفمبر الحالي بفضل هذا المنخفض”.

وأوضح أن كمية الأمطار قد تجاوزت في بعض المناطق الأردنية 12ملم، مثل مناطق عجلون وإربد والمناطق الشمالية، فيما حظيت المناطق الوسطى والجنوبية بكميات وفيرة ايضا ، فقد سجلت مدينة الكرك الجنوبية 40 ملم،بينما عمان ومادبا سجلتا من 40 ملم إلى 60 ملم حتى ظهر الإثنين.

وتوقع العربيد أن تستمر فرص تساقط الأمطار مع بقاء الأجواء باردة خلال الساعات القادمة حتى فجر الثلاثاء، لينحسر المنخفض تدريجياً.

وبين العربيد أن المنخفض الجوي الحالي جاء مبكراً، حيث من المعتاد أن يبدأ هذا النوع من المنخفضات في 23 ديسمبر فما بعد، مما يعد مؤشراً على موسم مطري جيد.

وأوضح أن تعمق المنخفض جاء بسبب اقتراب الكتلة الهوائية الباردة من منطقة البحر المتوسط الذي يعاني من احترار، مما أدى إلى تكاثف البخار أثناء اقتراب الكتلة الهوائية الباردة مما أدى إلى تشكل هذا المنخفض العميق وتشكل للسحب الركامية التي أثرت على البلاد.

وحذر العربيد من تشكل السيول وانعدام مدى الرؤية الأفقية، بسبب الضباب والغبار، خاصة في المناطق الشرقية الأردنية بسبب الرياح التي تجاوزت 100 متر في الساعة بحسب محطات الرصد الجوي، خلال الساعات القليلة الماضية.

وأشار العربيد إلى أن المنخفض الحالي قد رفع مخزون السدود المائية الأردنية مبكراً بسبب كميات الأمطار الوفيرة.

الأردن: انتصار رجوب