الناتو يحيي مرور 75 عاما على تأسيسه على وقع حرب أوكرانيا واحتمال عودة ترامب

التواصل الإجتماعي

59,156FansLike
6,273FollowersFollow
5,803FollowersFollow

نشرة الأخبار

حضّ الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، ينس ستولتنبرغ، الولايات المتحدة الخميس على الوقوف بجانب أوروبا تزامنا مع الذكرى الـ75 لتأسيس الحلف الذي يواجه التهديدات الروسية وشبح عودة دونالد ترامب إلى البيت الأبيض.

أعادت الحرب الروسية الأوكرانية، عام 2022 إنعاش الناتو فيما واجه أحد أخطر التحديات منذ خرج من رماد الحرب العالمية الثانية لمواجهة الاتحاد السوفياتي.

عزز الحلف قواته في أنحاء شرق أوروبا وبات يضم 32 عضوا بعدما انضمت كل من فنلندا والسويد إلى صفوفه.

لكن بينما أعادت الحرب تركيز الناتو على عدوته التاريخية موسكو شرقا، يثير تهديد آخر آت من الغرب قلق الحلفاء من القوة الأبرز التي تقود الحلف وهي الولايات المتحدة.

يتمثّل هذا التهديد بعودة ترامب إلى البيت الأبيض، علما أنه قوّض معاهدة الدفاع الجماعي للحلف عبر التصريح بأنه سيشّجع روسيا على مهاجمة أي دولة منضوية في الناتو لا تنفق ما يكفي على الدفاع.

وقال ستولتنبرغ خلال مراسم أقيمت في مقر الحلف في بروكسل “لا أؤمن بأمريكا وحيدة، كما لا أؤمن بأوروبا وحيدة… أؤمن بأمريكا وأوروبا معا في حلف شمال الأطلسي، لأنّنا أقوى وأكثر أمانا معا”.

وفي مسعى لدرء انتقادات ترامب، استعرض الناتو زيادة في إنفاق الحلفاء الأوروبيين إذ يتوقع أن يصل 20 عضوا هذا العام إلى هدف إنفاق 2 % من الناتج الداخلي الإجمالي على الدفاع.

وقال ستولتنبرغ بعدما عزفت فرقة تابعة للجيش البلجيكي نشيد الناتو “تحتاج أمريكا الشمالية أيضا إلى أوروبا”.

وأضاف “تملك الولايات المتحدة من خلال الناتو أصدقاء وحلفاء أكثر من أي قوة كبرى أخرى”.

المصدر: أ ف ب