مجلس النواب الأمريكي يقر 95 مليار دولار مساعدات لأوكرانيا وإسرائيل

التواصل الإجتماعي

59,156FansLike
6,273FollowersFollow
5,803FollowersFollow

نشرة الأخبار

انفوغراف

صوّت مجلس النواب الأميركي السبت لصالح خطّة مساعدات واسعة لأوكرانيا وإسرائيل وتايوان، في خطوة كانت مرتقبة إلى حد بعيد تحظى بدعم الجمهوريين والديموقراطيين على السواء.

وصوّت النواب على الحزمة الضخمة البالغة قيمتها الإجمالية 95 مليار دولار والتي يطالب بها الرئيس الأميركي جو بايدن منذ أشهر.

ويلحظ النص المتعلّق بأوكرانيا مساعدات لكييف بـ61 مليار دولار لدعمها في مواجهة روسيا، أما النص المتعلّق بإسرائيل فيلحظ مساعدات بمليارات الدولارات خصوصا لمنظومتها المضادة للصواريخ “القبة الحديدية”.

كذلك صوّت النواب على نص يتضمن تهديدا بحظر تطبيق تيك توك في الولايات المتحدة إذا لم تقطع الشبكة الاجتماعية صلاتها بالشركة الأم “بايت دانس” وتاليا بالصين.

ثم صوّتوا على نص يهدف إلى احتواء الصين على الصعيد العسكري عبر الاستثمار في الغواصات وتقديم مساعدة إلى تايوان. ومن المرتقب أن ترفع النصوص إلى مجلس الشيوخ لينظر فيها، وقد حضّه الرئيس جو بايدن على المصادقة عليها في أسرع وقت.

وقال بايدن إن حزمة المساعدت البالغة قيمتها الإجمالية 95 مليار دولار توجّه “رسالة واضحة بشأن قوة القيادة الأميركية حول العالم”، وحضّ مجلس الشيوخ على المصادقة عليها في أسرع وقت.

وسارع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي للترحيب بالخطوة التي قال إنها “ستنقذ آلاف الأرواح”، في حين اعتبر الكرملين أن المساعدات “ستقتل مزيدا من الأوكرانيين بسبب نظام كييف”.

ورحّب رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال بقرار مجلس النواب الأميركي واعتبر أنه “يوجه إشارة واضحة إلى الكرملين”. كذلك رحّبت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك بالقرار ووصفته بأنه “يوم يبعث على التفاؤل بالنسبة الى أمن اوكرانيا واوروبا”.

من جهته اعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أن المساعدة العسكرية لإسرائيل بمثابة “دفاع عن الحضارة الغربية”.

بدوره اعتبر وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس أن التصويت يوجه “رسالة قوية إلى أعداء إسرائيل”، في حين حذّرت الخارجية الروسية من “تصعيد غير مسبوق” للتوترات في الشرق الأوسط.

المصدر: أ ف ب