الصحافة البيئية وقضايا التغير المناخي محور نقاشات اليوم الثاني للكونغرس العالمي للإعلام

آخر نشرة أخبار

انفوغراف

شهدت فعاليات اليوم الثاني لمعرض ومؤتمر الكونغرس العالمي للإعلام المقام في أبوظبي، ورش عمل ونقاشات معمقة حول التحديات المناخية وتأثيراتها على حياة الملايين من البشر حول العالم، بمشاركة مجموعة واسعة من الخبراء والمختصين في مجالات البيئة والاستدامة.

كما تم التطرق إلى الدور المحوري الذي يقع على عاتق الصحافة البيئية في تعزيز الوعي بمخاطر التغيرات المناخية، وآثارها السلبية على الحياة الاجتماعية والاقتصادية، وسبل رفع كفاءة العاملين بها وتعزيز خبراتهم، للمساهمة بشكل فعال في دعم الجهود الدولية الرامية إلى تعزيز الاستدامة والتنمية الخضراء.

وافتتح معرض ومؤتمر الكونغرس العالمي للإعلام، الثلاثاء، بمركز أبوظبي الوطني للمعارض، وتستمر فعاليات النسخة الثانية من المعرض لمدة 3 أيام.

ويوفِّر الكونغرس العالمي للإعلام منصة مثالية للشركات العالمية الراغبة بالدخول إلى أسواق صناعة الإعلام في منطقتي الخليج والشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ويتيح للمؤسَّسات الإعلامية في مناطق العالم المختلفة فرصة التعرُّف إلى واقع صناعة الإعلام في المنطقة والعالم، وصياغة رؤية استشرافية لمستقبل هذه الصناعة التي باتت محفزاً رئيسياً للتنمية المستدامة في المجتمعات.

وتشهد الدورة الحالية مشاركة 31 دولة للمرة الأولى، فيما يستقطب الحدث أكثر من 13.500 مشارك و5.500 مندوب و200 رئيس تنفيذي من مؤسسات إعلامية عالمية.

أبوظبي: (7enews)