عبد الله الجنيد: القمة العربية في المنامة ستشهد دعوة إلى عقد مؤتمر دولي لدعم الاعتراف بفلسطين

التواصل الإجتماعي

59,156FansLike
6,273FollowersFollow
5,803FollowersFollow

نشرة الأخبار

قال الكاتب والباحث السياسي البحريني، عبد الله الجنيد، إن القمة العربية تقام في ظرف تاريخي خصوصًا مع تعمق بعض الأزمات الكبرى في المنطقة، إذ أن غالبية الجغرافيا العربية، في وضع سياسي إما هش أو غير مستقر أو يعاني من أزمات كبرى، من اليمن إلى السودان وليبيا وسوريا ولبنان والعراق وفلسطين.

وأضاف “الجنيد”، في تصريحات لـ “سفن اي نيوز”، أن الأولوية الآن لوقف نزيف الدم في غزة، بأي شكل من الأشكال وحقن الدم ووضع مسار الملف الفلسطيني الإسرائيلي للسلام، على مسار قابل للتطبيق بالتزام جميع الأطراف.

وأوضح عبد الله الجنيد، أنه يعتقد على المستوى الشخصي أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يستخدم ورقه اجتياح رفح للضغط على المجتمع الدولي وكذلك العربي والأطراف الفلسطينية، ولكنه يدرك تماما أن عملية الإقدام على اجتياح رفح سوف تقود لانسدادات دائمة في كافة المسارات، وخصوصًا مسارات السلام المتوقعة.

وتابع: “بالتأكيد هناك تحولات كبرى نتيجه الأزمه القائمة في غزة، المسار الأول هو ما حدث في الجمعية العمومية قبل عده أيام وتصويت دولة دائمة العضوية هي فرنسا لصالح ذلك المشروع”.

أما الجانب الثاني، فهو التطور في عمليه التصويت أو الاعتراف من قبل الدول وخصوصا الدول الأوروبية مثل إعلان إسبانيا وأيرلندا الاعتراف رسميًا بفلسطين.

وأوضح “الجنيد” أن القمة العربية في المنامة، ستشهد دعوة لعقد مؤتمر دولي للسلام ولدعم الاعتراف بفلسطين، وما نحتاجه الآن هو الضغط، ولدى المجموعة العربية مع أصدقائها من الآن إلى سبتمبر، إلى حين اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، فعلى ما أعتقد أن الأرضية مهيئة لأن يصوت في الجمعيه على الاعتراف المباشر بفلسطين دوله ذات شرعية كاملة.

المصدر: سفن اي نيوز